1. youtube
  2. rss
 

اللهم إني أستغفرك من كل فريضةأوجبتها علي في آناء الليل والنهارتركتها خطأ أو عمداأو نسيانا أو جهلا

اعلانات المنتدى


أهلا وسهلا بك إلى منتديات أمل تلمسان.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
منتديات أمل تلمسان :: اسلاميات :: المنتدى الاسلامى العام

شاطر

2009-12-21, 14:41
المشاركة رقم:
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
Admin
الرتبه:
Admin
الصورة الرمزية


البيانات
الجزائر
firefox
ذكر
عدد المساهمات : 12330
تاريخ التسجيل : 17/03/2009
العمر : 25
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
http://www.amaltilimsan.net

مُساهمةموضوع: وقفات ايمانية مع انفلونزا الخنازير وحقيقته


وقفات ايمانية مع انفلونزا الخنازير وحقيقته




بسم الله الرحمان الرحيم

والصلاة والسلام على اشرف المخلوقين





أما بعد فأقدم لكم

وقفات إيمانية مع الإنفلونزا الخنازير وحقيقته
الحمد لله فالق النواة و الحـب

وخـالـق الفـاكـهـة و الأب

أنشأ الإنسان و الحيوان بقدرته فدب

لا مانع لما وهب ولا معطي لما سلب

طاعـته للعاملين أزكى مكتـسـب

وتقواه للمتين أعـلى نـسـب

أشهد أن لا إله إلا هو هزم الأحزاب و غلب

وصلي اللهم وسلم على حبيبنا محمد ما أشرق نجم و غرب


إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونتوب إليه ، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا ، من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له ، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن سيدنا وحبيبنا محمدا عبده ورسوله وصفيه وخليله أد الأمانة وبلغ الرسالة ونصح الأمة وكشف عنهم الغمة اللهم صل وسلم على نبيك الكريم صلاة وسلاما تنفعنا به ما يوم لقائك يا رب العالمين يا أرحم الراحمين .



يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ [آل عمران:102]




يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ
نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً
كَثِيراً وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَ لُونَ بِهِ
وَالْأَرْحَامَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيباً
[النساء:1]




يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلاً سَدِيداً يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزاً عَظِيماً [الأحزاب:70-71]



أما بعد



فإن أصدق الحديث كتاب الله ، وخير الهدى هدى محمد ، وشر الأمور محدثاتها وكل محدثة بدعة وكل بدعة ضلالة ، وكل ضلالة فى النار .



فحيَّا الله هذه الوجوه الطيبة المشرقة، وذكى الله هذه الأنفس، وشرح الله هذه الصدور.
طبتم جميعا وطاب ممشاكم وتبوأتم من الجنة منزلا ً
.
حياكم
الله جميعاً وأسأل الله سبحانه وتعالى بأسمائه الحسنى وصفاته العلى أن
يجمعنى وإياكم في الدنيا دائما وأبداً على طاعته وفي الآخرة مع سيد الدعاة
وإمام النبيين في جنته ودار كرامته.
إنه ولى ذلك ومولاه وهو على كل شىء قدير..


أحبتي في الله :




أحبابي الكرام يكاد العالم اليوم يجتمع على مصيبة ضجت منها الشعوب واشتكت
منها الدول فمنذ شهور خلت حلت على معظم أنحاء الكرة الأرضية من العالم
الغربي مشكلة عظيمة حيث احتلت أنباء تفشي مرض إنفلونزا الخنازير قائمة
الأحداث العالمية المكتظة بالمصائب والكوارث والأزمات السياسية
والإقتصادية والعسكرية و البيئية



حكومات العالم تعلن حالة الطوارئ.. حملات إعلانية هنا وهناك.. مؤتمرات
تعقد يوميا في كواليس حكومات العالم تكلف الملايين من الأوروات و
الدولارات للبحث عن مسببات و أسباب هذا الوباء الأخير كما أن جميع دول
العالم رصدت الملايين لصد هذا المرض و الوقاية منه



ولخطورة الوضع و سرعة انتشاره دقت منظمة الصحة العالمية ناقوس الخطر بل و
رفعت درجة خطورته لأعلى درجة في العرف الصحي وهي (الدرجة 6)


وفي أيام معدودة تم الإبلاغ عن حدوث عشرات الوفيات جراء هذا الوباء ومئات الإصابات..


وإذا كانت الإنفلونزا العادية الموسمية (الزكام) بدءا من حلول فصل الخريف
مرورا بالشتاء إلى نهاية فصل الربيع في كل عام تظهر مظاهر هذه الإنفلونزا
العادية وتؤدي من جرائها ما بين 250.000 شخص إلى 500.000 شخص بين حالات
الإصابة و الوفات وهذا بالنسبة للإنفلونزا العادية الموسمية (الزكام)
أحبتي الكرام



فكيف يكون الحال مع فيروس تنفسي لدى الخنازير الذي إذا أصابك عطل لك
الجهاز التنفسي في جسمك و يمكن لهذا الفيروس أن ينتشر بسرعة فائقة لذلك
أجمع الخبراء أن نسبة الخسائر من الوباء تتحدد حسب قدرته على الإنتشار


تاريخ الإنفلونزا


سأعود بكم أدراج التاريخ لنعرف تاريخ الإنفلونزا ولنستكشف خطورة هذا
الوباء ليتحقق قوله تعالى "{لنريهم آياتنا في الآفاق وفي أنفسهم حتى
يتبين لهم أنه الحق}" الله سبحانه و تعالى حرم الخنزير وأكل الخنزير وجلد
الخنزير وكل ما يتعلق بهذا الحيوان المقيت لأنه مستنقع و مستودع النفايات
والجراثيم



شهد القرن 20 على 3 أوبئة أشدها على الإطلاق أول ما ظهرت الإنفلونزا
القاتلة لتي تصيب الإنسان فهي أشد و أنكى وأخطر إنفلونزا حدثت ما بين فترة
1918 و1920 ظهرت في إسبانيا و كانت تسمى آنذاك "الإنفلونزا الإسبانية" هذه
الجائحة عندما ظهرت أصابت ثلث العالم وتسببت في وفات ما بين 20 إلى 100
مليون شخص أما الإنفلونزا الثانية فكانت على نفس من درجة الخطورة والتي
كانت تسمى الإنفلونزا الآسيوية وظهرت في بعض المناطق من الهند و غيرها
وانتشرت في الفترة ما بين 1957 و 1958 وتسببت في مليون و نصف شخص...
أنظروا إلى الآيات التي يرسلها الله تخويفا لأنهم أعرضوا عن منهج الله
واستكبروا على مقام العبودية لله عز وجل فقد صدق الباري في قوله تعالى
{ومن أعرض عن ذكري فإن له معيشة ضنكا}



أما الإنفلونزا الثالثة و الأخيرة في القرن الماضي فهي إنفلونزا هونك كونغ
ظهرت في الفترة ما بين 1967 و 1969 وقدرت وفيات هذه الجائحة ما بين
ثلاثة أرباع المليون إلى مليون شخص



أما جائحة الإنفلونزا الجديدة العجيبة و الخطيرة وهي أشد خطورة مما سمعتم
أحبتي الكرام فقد ظهرت بالمكسيك وفتكت بالعشرات والمئات بين المصابين و
المتوفين بها خلال شهور لظهورها مرورا بأمريكا إلى أوروبا وصولا إلى
العالم العربي و الإسلامي و إلى ربع العالم أجمع...


وبعيدا عن التهوين و التهويل لمرض انفلونزا الخنازير تعالو معي لنقف وقفات أمام هذا الإبتلاء ولننطلق من ثوابتنا الشرعية مقتدين بهدي نبينا محمد صلى الله عليه و سلم الذي قال "تركتكم على المحجة البيضاء ليلها كنهارها لا يزيغ عنها إلا هالك"
أول وقفة:
يجب أن نعرف أن الأمر بيد الله عز و جل إن شاء ابتلانا و إ شاء عفانا فالخلق خلقه و الأمر أمره "وقل لن يصيبنا إلا ما كتبه الله لنا" كونوا إخواني أخواتي مسلمين صادقين طاهرين إدا أصابكم البلاء كونوا شاكرين في الرخاء وفي الضراء و السراء كونوا شاكرين صابرين
والوقفة الثانية أن النبي صلى الله عليه و سلم أرشدنا إلى أسباب الوقاية من العدوى في النظافة فقال عليه الصلاة والسلام في الحديث الصحيح الذي رواه البخاري "لا عدوى ولا طيرة"أولا هذا الحديث يبين أن العدوى شيء معلوم ولكنه يقع بتقدير الله فالعدوى لا تؤثر فالمؤثر هو الله كم من إنسان يحمل الجراثيم في جميع جسمه ولا يمرض لأن الله الحليم الكريم لم يأذن لهذه الجراثيم أن تؤثر وثانيا أن النبي صلى الله علي وسلم عندما قال "لا عدوى " أي لا يجب على المريض أن يتصل بالناس يعني أن لا يصافحهم أو يحضنهم أو شيء من هذا لأنه لا يجوز وقد نهانا النبي صلى الله عليه وسلم عن ذلك حتى لا ينتقل المرض من المريض إلى المعافى
والوقفة الثالثة وهي الإهتمام بالنظافة وهي واجب شرعي وهي من أهم و أفضل وسائل الوقاية من المرض
أما الوقفة الأخيرة أحبتي الكرام فيجب أن نتعامل مع هذا المرض وجميع الأمراض و الأوبئة بالإكثار من الذكر وقد أعطانا الرسول صلى لله عليه و سلم دعاء وذكر بسيط تقرأه في الصباح والمساء ولن يصيبك لا سم ولا كيد ساحر ولا عين ولا مرض ولا وباء ولا مرض.... وتضل في حصن الله الحصين وحفظ الله المتين.. ماهو؟؟
قال صلى الله عليه وسلم "من قال: بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء في الأرض ولا في السماء وهو السميع العليم 3مرات " بعد الفجر وبعد المغرب( وحبذا لو قلت معهم آية الكرسي وسورة الإخلاص والمعوذتين) فإن جمعت هذه التحصينات فأنت في حصن الله الحصين ويعطي لك النبي عليه الصلاة والسلام ضمانة أنك في ذمة الله لا تصاب بشيء...


حقيقة الإنفلونزا




حقيقة هذه الإنفلونزا التي نسميها انفلونزا الخنازير
نوع من أنواع الزكام الذي ينتشر بين الحيوانات وهو موجود دائما بين
الحيوانات ومنذ الأزل أي أن زكام الخنزير لم يكن معدي بهذه الخطورة وحتى
لو أصيب به شخص كان يتداوى منه بأبسط المضادات وقد عُرف طبيا منذ القدم
وكان يسمى بإسمه الحالي وكان محصورا بين الخنازير فقط فهي ليست بظاهرة
جديدة أحبتي الكرام

فالأصل
أن هذه الفيروسات المسببة للزكام بين الخنازير لا تعدي الإنسان لكن في هذا
الوقت و هذا الزمن قد تطورت الآن و أصبحت تعدي الإنسان. ما الذي حصل إذن أحبتي الكرام..؟؟؟ والذي لا يُنقل عبر وسائل الإعلام....

فعديد من الكتب التي ألفها العديد من الباحثين والخبراء الأحرار أوردوا فيها مجموعة من الأبحاث و الحقائق المتعلقة بهذه الإنفلونزا الجديدة التي تستغل سياسيا
الآن وهناك أهداف غير مكشوفة للعامة تذهل العقول وتأخذ بالألباب كل مأخذ
وهناك غايات خطيرة بل أكثر من ذلك هناك بعض الخبراء وبعض الباحثين و
السياسيين والمراقبين ذهبوا مذهبا عجيبا في تتبع هذه الجائحة حتى أدى
بعضهم لأضرار سياسية خطيرة جدا

فتطوُر هذا الفيروس هوتلقائيا بقدرة القادر عز و جل فأخذ بعض الخبراء الذين يبحثون في علم الفيروسات و الأوبئة اللذين ليس لهم ضمير والتابعين إلى بعض اللوبيات
والشركات التي تصنع هذه اللقاحات وبعض الأدوية المختلفة و التي تعمل على
إنتاجها ترويجها و فرضها وما إلى ذلك من أجل أهداف رجحية خطيرة ...

أحبتي الكرام إن انتقال الفيروس من الحيوانات إلى الإنسان فهو آية من آيات الله وبرهان على صدق الآيات الربانية والمعجزات النبوية و الأحكام الشرعية في تحريم الخنزير كله
فالخنزير كما تعلمون أحبتي الكرام كله حرام بل وصفه الله على أنه رجس
وهاهو الآن أصبح يشكل وباءا خطيرا على الإنسان فسبحان الحليم الكريم الذي
حرم علينا هذا الحيوان

فهناك ملاحظة علمية مسجلة على هذه الجائحة بأن هذا الوباء يحتوي على مكونات جينية من 5 فيروسات مختلفة خطيرة مجتمعة في جسم واحد ألا وهو جسم الخنزير
الفيروس الأول هو الفيروس الطبيعي الموجود في الخنزير وقد ظهر في أمريكا الشمالية
والفيروس الثاني هو فيروس إنفلونزا الطيور الذي انتشر خلال السنوات الماضية وقد تأثر به هذا الحيوان المقيت
و الفيروس الثالث هو فيروس إنفلونزا الإنسان الزكام الطبيعي الذي يصيب الإنسان
والفيروس الرابع و الخامس هما إنفلونزا الخنازير الموجودة في آسيا و أوروبا
هذه الفيروسات اجتمعت و اندمجت فيما بينها وخلقت إنفلونزا الخنازير الحالية التي تنتشر في الهواء وتصيب الإنسان
وهناك ملاحظة سجلت على منظمة الصحة العالمية أنها أعلنت في موقعها الرسمي عن حالات مؤكدة ففي شهر أكتوبر الماضي أعلنت عن 399.232 حالة توفي منها 4735
حالة في جميع أنحاء العالم وٍبحسبة بسيطة أحبة الكرام نحسبها فإذا استمر
معدل الجائحة على هذا المنوال وبنفس الشدة فإن عدد الوفيات في جميع أنحاء
العالم وبعد مرور عام من ظهورها لن يزيد على10.000
حالة في العالم وهذه النسبة هي أقل بكثير من نسبة الوفيات المصابين بالإنفلونزا العادية (الزكام ) التي تقدر حوالي 36.000 حالة سنويا في الولايات المتحدة فقط ..
التساؤل الذي يطرح نفسه هنا هو لماذا رفعت منظمة الصحة العالمية درجة الوباء للدرجة 6 في سرعة استثنائية قياسية؟؟؟
ثم
كيف استطاعت بعض الشركات الكبرى العالمية لصناعة الأدوية واللقاحات أن
تعلن عن إنتاج تطعيم ضد هذا المرض في مدة قياسية استثنائية؟؟؟

فخلال شهر أعلنوا على أنهم يحتوون على اللقاح وهذا مخالف تماما للعُرف الصحي الجاري به العمل في هذه المنظمة ومخالف تماما للإجراءات المخبرية
التي تتم عبر مجموعة من المساطير المخبرية و القانونية للإعلان عن اللقاح
وعادة تتم تجربته على العديد والعشرات بل المئات من الأشخاص الخ...
والعديد من الإجراءات والتأكد منه حتى يخرج اللقاح ويكونوا الناس
مطمئنين...

هنا نتساءل
كيف تم إنتاج هذا التطعيم و اللقاح في هذه المدة القياسية ؟؟
ثم لماذا هذه الضجة الإعلامية المصاحبة لهذه الإجراءات السريعة ..؟؟
هذه التساؤلات الجوهرية هي التي دفعت بكثير من الباحثين الأحرار والمنظمات الحقوقية وغيرهم إلى أن هذه مؤامرة للقضاء على نسبة كبيرة من سكان العالم للحد من الإنتشار السكاني واعتبر البعض الآخر أن هذه الضجة الإعلامية هي من أجل أهداف ربحية تنتهزها شركات الأدوية الكبرى...
ثم
لماذا لا تهتم هذه المنضمات والشركات المتحكمة و اللوبيات المتوغلة بعدة
أمراض و أوبئة خطيرة موجودة حاليا ولا أحد يتحدث عنها ولم يعلن عنها قط
وهناك من يستعملها إنتاجا وصناعيا لأهداف سياسية و صناعية...



((هنا
أحبتي الكرام يجب التفكير جيدا في الملاحظات المسجلة على منظمة الصحة
العالمية مع العلم بمكونات هذا الفيروس كما أسلفت في الموضوع وتطوره بقدرة
القادر جل في علاه))



هذا وصلوا - رحمكم الله - على خير البرية وأزكى البشرية محمد بن عبد الله صاحب الحوض والشفاعة ؛ فقد أمركم الله بأمرٍ بدأ فيه بنفسه وثنى بملائكته المسبحة بقدسه وأيه بكم أيها المؤمنون ، فقال - جل وعلا - : يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيماً الأحزاب 56 ..
اللهم صلِّ وسلم وزد وبارك على عبدك ورسولك محمدٍ صاحب الوجه الأنور والجبين الأزهر ، وارض اللهم عن خلفائه الأربعة - أبي بكر وعمر وعثمان وعلي - وعن سائر صحابة نبيك محمد – صلى الله عليه وسلم – وعن التابعين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين ، وعنا معهم بعفوك وجودك وكرمك وإحسانك ياأرحم الأرحمين .

، اللهم أعز الإسلام والمسلمين واخذل الشرك والمشركين ، اللهم انصر دينك وكتابك وسنة نبيك وعبادك المؤمنين ..

اللهم فرج هم المهمومين من المسلمين ، ونفث كرب المكروبين ، واقض الدين عن المدينين ، واشف مرضانا ومرضى المسلمين برحمتك ياأرحم الراحمين .

اللهم آمنا في أوطاننا ، وأصلح ائمتنا وولاة أمورنا ، واجعل ولايتنا فيمن خافك واتقاك واتبع رضاك يارب العالمين . اللهم وفق ولي أمرنا لما تحبه وترضاه من الأقوال والأعمال ياحي ياقيوم ، اللهم أصلح له بطانته ياذا الجلال والإكرام

ربنا آتنا في الدنيا حسنةً وفي الآخرة حسنةً وقنا عذاب النار . سبحان ربنا رب العزة عما يصفون وسلامٌ على المرسلين، وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين








توقيع : moufdi


2009-12-21, 16:44
المشاركة رقم:
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو ذهبي
الرتبه:
عضو ذهبي
الصورة الرمزية


البيانات
الجزائر
firefox
ذكر
الدولة : الجزائر
عدد المساهمات : 7296
تاريخ التسجيل : 20/03/2009
العمر : 24
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
http://www.amaltilimsan.net/

مُساهمةموضوع: رد: وقفات ايمانية مع انفلونزا الخنازير وحقيقته


وقفات ايمانية مع انفلونزا الخنازير وحقيقته


شكرا لك اخي مفدي جعلها الله لك في ميزان حسناتك





توقيع : sfico






http://www.amaltilimsan.net/



2009-12-21, 19:20
المشاركة رقم:
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
Admin
الرتبه:
Admin
الصورة الرمزية


البيانات
الجزائر
firefox
ذكر
عدد المساهمات : 12330
تاريخ التسجيل : 17/03/2009
العمر : 25
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
http://www.amaltilimsan.net

مُساهمةموضوع: رد: وقفات ايمانية مع انفلونزا الخنازير وحقيقته


وقفات ايمانية مع انفلونزا الخنازير وحقيقته


عفوا





توقيع : moufdi



الــرد الســـريـع
..




مواضيع ذات صلة





تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة