1. youtube
  2. rss
 

اللهم إني أستغفرك من كل فريضةأوجبتها علي في آناء الليل والنهارتركتها خطأ أو عمداأو نسيانا أو جهلا

اعلانات المنتدى


أهلا وسهلا بك إلى منتديات أمل تلمسان.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
منتديات أمل تلمسان :: الأخبار

شاطر

2010-08-26, 00:42
المشاركة رقم:
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو ذهبي
الرتبه:
عضو ذهبي
الصورة الرمزية


البيانات
الجزائر
firefox
ذكر
الدولة : الجزائر
عدد المساهمات : 7296
تاريخ التسجيل : 20/03/2009
العمر : 24
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
http://www.amaltilimsan.net/

مُساهمةموضوع: قال إن الغرض منها ليس كشف عيوب الناس عنتر هلال '' كل من هب ودب يقدّم كاميرا خفية''


قال إن الغرض منها ليس كشف عيوب الناس عنتر هلال '' كل من هب ودب يقدّم كاميرا خفية''





أوضح الممثل عنتر هلال خلال
حديثه مع ''الخبر'' أن حازرلي أراد من إعادة بعث ''أعصاب وأوتار وأفكار''
من جديد لم شمل الممثلين المتقاعدين والمهمشين وجمعهم بالممثلين الشباب.
وتأسف لاقتحام من هب ودب مجال تصوير الكاميرا الخفية، مما جعل بعضهم يقع
في السهولة.
كيف وجد عنتر هلال العودة إلى شاشة التلفزيون بعد طول غياب عبر ''أعصاب وأوتار وأفكار''؟
الحمد لله، تمكنت من العودة إلى جمهوري الذي افتقدني
وافتقدته، وأراد المخرج محمد حازرلي من هذه العودة لمّ شمل الممثلين
المتقاعدين والذين عانوا التهميش وإعادتهم إلى بيئتهم الطبيعية من جديد
ولقائهم بممثلين من الجيل الجديد، وكأني به يريد وبطريقة ما جمع الجيلين
ووضعهم في امتحان، ليبرز كل ممثل مؤهلاته وطاقاته الإبداعية الكامنة.
وتدور الفكرة العامة للسلسلة الفكاهية ''أعصاب وأوتار وأفكار'' كما أرادها
حازرلي، حول مثل شعبي يقول '' كل واحد يغني بغناه''، ومن خلالها أراد
تمرير رسالة نبيلة تدعو لإنقاذ الفنانين من الضياع.
لكن لاحظنا غياب بعض الممثلين الذين تعوّدنا رؤيتهم في السلسلة وقتذاك؟
أجل، هذا صحيح، وهم كل من حسان بن زراري، علاوة زرماني،
وبشير بن محمد، وهم عناصر تمنينا ومن كل قلبنا لو شاركونا إعادة بعث
السلسلة من جديد، بعد طول غياب، لكانت العودة لتكون أكبر، وكنا نكتفي حتى
لو أتت مساهمتهم بالقليل، خاصة وأن هذه السلسلة بالتحديد هي من صنعت
شهرتهم.
وأين يكمن التغيير في السلسلة؟
التغيير تلمسينه في طريقة طرح المواضيع وحتى في طريقة
الإخراج، أما المواضيع المقدمة والهيكل العام للسلسلة فبقي كما كان عليه
في السابق، سنوات كانت فيها ''أعصاب وأوتار'' الشريان النابض للتلفزيون
الجزائري، سواء خلال شهر رمضان المبارك أو خارجه، حيث كانت المحطة الجهوية
لقسنطينة سباقة في إنتاج الأعمال التلفزيونية، وأقول كلامي هذا بعيدا عن
أدنى جهوية، والحمد لله أتيحت لها الفرصة هذا العام، وأتمناها دائمة، ونفس
الشيء بالنسبة للمحطات الجهوية الأخرى.
وكيف وجدت ''أعصاب وأوتار وأفكار'' وأنت تشاهدها شهر رمضان؟
بصراحة، بذل محمد حازرلي جهدا كبيرا في السلسلة، كما أن
بعض الممثلين أجادوا تقمص شخوصهم، إلا أن البعض الآخر أتى أداؤه متوسطا،
فالكل يعلم أن لكل مؤهلاته وإمكانياته، وتجدر الإشارة أيضا إلى أن المدة
الزمنية للحلقات قلصت، بعد أن كانت 26 دقيقة لكل حلقة، نظرا للمدة الزمنية
المتوفرة في توقيت بثها.
هل يتابع عنتر الشبكة البرامجية الرمضانية للتلفزيون الجزائري، وما تقييمك للبرامج المقدمة؟
أتابع بعضها فقط، لأن توقيت بث البعض الآخر يتزامن وصلاة
التراويح، فقد شاهدت حلقات الكاميرا الخفية ''واش أداني''، ووجدت أن
المخرج جعفر قاسم قدم عملا جيدا، ولكن أريد أن أشير هنا إلى أن الأساس في
الكاميرا الخفية هو صنع الوضعيات وانتظار ردود الأفعال وليس الحوارات
الطويلة، فهذه الأخيرة في بعض الأحيان، خاصة إذا كان الشخص الذي أوقع به
غير مثقف أو لا يحسن الكلام يجعل الجمهور يفرّ، ويرى بأنها تحولت من عمل
للتسلية إلى عمل يستهزئ بالشخص، فالغرض من الكاميرا الخفية ليس كشف عيوب
الناس.
وأستغل الفرصة لأقول لحكيم زلوم بأنني رأيت فيه طاقات تمثيلية هائلة ،
فقاربته كثيرا من ''مستر بين''، ولذا أنصحه بالتوجه لمجال التمثيل، وإبراز
طاقاته أحسن من الإيقاع بالناس ونصب الفخاخ.
وماذا عن الأعمال الأخرى؟
تابعت الكاميرا الخفية التي صورت بجيجل، صحيح أنها أول
تجربة لطاقم عملها، وأرادوا الظهور من خلال هذا العمل، ولكن أجد أنهم
وقعوا في السهولة، والأفضل لو قدموا إنتاجا آخر.
المشكل أن كل من هب ودب أضحى اليوم يقدم كاميرا خفية، ويقول هي لي وملكي،
وأنا أؤكد أنها ملك لكل مبدع لديه أفكار جديدة ويقدم وضعيات محكمة وجيدة.
أما ''الذكرى الأخيرة'' فإن المخرج العايب مسعود وزوجته كاتبة السيناريو
فاطمة وزان معروفين بتقديم الأعمال الرومانسية، وطرح مشاكل الشعب، وهي
أعمال لا تليق بشهر رمضان، فالناس يحبون التسلية.






توقيع : sfico






http://www.amaltilimsan.net/



2010-08-26, 10:27
المشاركة رقم:
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
Admin
الرتبه:
Admin
الصورة الرمزية


البيانات
الجزائر
firefox
ذكر
عدد المساهمات : 12330
تاريخ التسجيل : 17/03/2009
العمر : 25
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
http://www.amaltilimsan.net

مُساهمةموضوع: رد: قال إن الغرض منها ليس كشف عيوب الناس عنتر هلال '' كل من هب ودب يقدّم كاميرا خفية''


قال إن الغرض منها ليس كشف عيوب الناس عنتر هلال '' كل من هب ودب يقدّم كاميرا خفية''








توقيع : moufdi


2010-08-26, 14:06
المشاركة رقم:
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو مجتهد
الرتبه:
عضو مجتهد
الصورة الرمزية


البيانات
الجزائر
firefox
انثى
عدد المساهمات : 908
تاريخ التسجيل : 24/08/2009
العمر : 21
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
http://www.amaltilimsan.net/

مُساهمةموضوع: رد: قال إن الغرض منها ليس كشف عيوب الناس عنتر هلال '' كل من هب ودب يقدّم كاميرا خفية''


قال إن الغرض منها ليس كشف عيوب الناس عنتر هلال '' كل من هب ودب يقدّم كاميرا خفية''


Shocked




توقيع : maria





2010-08-26, 15:02
المشاركة رقم:
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو ذهبي
الرتبه:
عضو ذهبي
الصورة الرمزية


البيانات
الجزائر
firefox
ذكر
الدولة : الجزائر
عدد المساهمات : 7296
تاريخ التسجيل : 20/03/2009
العمر : 24
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
http://www.amaltilimsan.net/

مُساهمةموضوع: رد: قال إن الغرض منها ليس كشف عيوب الناس عنتر هلال '' كل من هب ودب يقدّم كاميرا خفية''


قال إن الغرض منها ليس كشف عيوب الناس عنتر هلال '' كل من هب ودب يقدّم كاميرا خفية''








توقيع : sfico






http://www.amaltilimsan.net/




الــرد الســـريـع
..




مواضيع ذات صلة





تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة