1. youtube
  2. rss
 

اللهم إني أستغفرك من كل فريضةأوجبتها علي في آناء الليل والنهارتركتها خطأ أو عمداأو نسيانا أو جهلا

اعلانات المنتدى


أهلا وسهلا بك إلى منتديات أمل تلمسان.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
منتديات أمل تلمسان :: الفئة الثانية :: المنتدى العام

شاطر

2010-10-03, 08:33
المشاركة رقم:
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
Admin
الرتبه:
Admin
الصورة الرمزية


البيانات
الجزائر
firefox
ذكر
عدد المساهمات : 12330
تاريخ التسجيل : 17/03/2009
العمر : 25
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
http://www.amaltilimsan.net

مُساهمةموضوع: اسطنبول ، ذكرى عبقة وتاريخ مجيد !


اسطنبول ، ذكرى عبقة وتاريخ مجيد !








ما إن تلقى اسطنبول ، فتعانق أرضها قدماك ، ومناظرها عيناك ، إلا وتعود بك ذاكرتك إلى أيام العزة والمجد ، أيام الخلافة والسلاطين ، فيزكم أنفك برائحة الخلافة العطرة ، وتشتاق روحك إلى تلك الأيام ،،

كانت اسطنبول عاصمة الخلافة العثمانية ، منذ أن دخلها محمد الفاتح وفتحها ، بعد حروب طوال ، وحملات عديدة فشل المسلمون في الدخول إليها ، إلى أن جاء الجيش الذي وعد به النبي صلى الله عليه وسلم وقال : (( فنعم الأمير أميرها ، ونعم الجيش جيشها )) ، فكان ذلك الأمير هو محمد الفاتح ، وذلك الجيش هو الجيش العثماني البطل ،،

ومن أجمل المناطق التاريخية في اسطنبول وأعظمها ( منطقة السلطان أحمد ) ، التي تحتوي على مسجد السلطان أحمد ، ومتحف ( آيا صوفيا ) ، وقصر ( توب كاي ) ، وفيها المساجد والشوارع والمحلات القديمة ،،



جامع السلطان أحمد جامع مذهل في عمارته وأنواره يعد أحد أهم وأضخم المساجد في تركيا والعالم الإسلامي ويقع مقابل لمتحف آيا صوفيا ،،
بني المسجد بين عامي 1018 ـ 1020 هـ / 1609 ـ 1616 م حسب أحد النقوشات على أحد أبوابه ، مهندسه محمد آغا أشهر المعماريين الأتراك ،،
يقع المسجد جنوبي آيا صوفي وشرق ميدان السباق البيزنطي القديم ، وله سور مرتفع يحيط به من ثلاث جهات ، وفي السور خمسة أبواب ، ثلاثة منها تؤدي إلى صحن المسجد واثنان إلى قاعة الصلاة ،،





يعلو المسجد ست مآذن لاقت صعوبات في تشييدها ، إذ كان المسجد الحرام يحتوي على ست مآذن ولاقى السلطان أحمد نقدا كبيرا على فكرة المآذن الست ، لكنه تغلب على هذه المشكلة بتمويل بناء المئذنة السابعة في المسجد الحرام ليكون مسجده المسجد الوحيد في تركيا الذي يحوي ست مآذن ،،

تتجلى في المسجد روعة البناء والتشييد العثماني ، ويجتمع فيه الأصالة والحضارة ، فخلف المسجد حديقة كبيرة ، ومتاحف ، كما أن من المظاهر الحضارية الجميلة ، أن لكل من يدخل المسجد ، كيس يأخذه يضع حذاءه فيه ،،











يعد المسجد من الأماكن الرئيسية التي تستقطب السياح ومنهم الأوربيين ، ينتظرون جماعات ليدخلوا إليه ،،







الصلاة في المسجد من أمتع ما يكون ، خصوصاُ مع الصوت الاسطنبولي المميز في الأذان وفي الصلاة ،،



حديقة المسجد حديقة غناء رائعة ، وليجرب من يذهب إلى هناك ، أن يصلي الفجر في السلطان أحمد ، ثم ليجلس جلسة صفاء في حديقته ، ثم ليتناول إفطاراً اسطنبولياً ، سيكون مزيجاً رائعاً ولا شك !









بالقرب من مسجد السلطان أحمد ، يوجد متحف آيا صوفيا الذي كان يعد أكبر كنيسة في العالم منذ نشأتها سنة 537 م إلى أن حولها السلطان محمد الثاني - محمد الفاتح - إلى مسجد مباشرة بعد الفتح المبين و فيها أقيمت أول صلاة في إسطنبول و ظل يعبد فيها الله الواحد الأحد لمدة 481 سنة قبل أن يحولها أتاتورك إلى متحف !













وتعد الآن المعلم الأكثر زيارة في تركيا نظرا للمكانة العظيمة التي تحتلها في قلوب المسلمين و المسيحيين ، و كذا لروعة بناءها الذي يمزج بين فن العمارة البيزنطية القديمة و تقاليد العمارة الرومانية ببصمات الفنون الشرقية العثمانية ،،



في هذا المكان تلتقي رهبانية الكنيسة بروحانية المسجد ، وصور عيسى عليه السلام و أمه المزخرفة بالفسيفساء، باسم الجلالة واسم الرسول عليه السلام وأسماء الصحابة المنقوشة على الجدران ، فكل من تعاقب على إسطنبول كان يضيف خاصيته الثقافية على هذه المعلمة ،،

وقد لاحظت تبرك الأوربيين بالمكان ، واستياؤهم لخروجه من أيديهم وحزنهم على ذلك ، وتمنيهم عودته ، وهم يطالبون الآن بعودتها ككنيسة لهم ،،



مما فوجئت به وأعجبت به إنشاء تركيا قاعة سينما ، يعرض مقطعاً من الفيلم المشهور جداً الذي يتكلم عن حضارة المسلمين وإسهامهم في كل العلوم ( 1001 inventions ) ، تعرض القاعة شيئاً من اكتشافات المسلمين ، بدايات الساعات وحساب الوقت ، أول محاولة للطيران رحلة ابن بطوطة ورسمه لخريطة العالم ، وغيرها ،،

وقد أعجبتني جداً هذه القاعة لما فيها ، ولأنها في منطقة سياحية شهيرة جداً يزورها الأوربيون بكثرة ، فكانت سبباً في تعريفهم ببعض حضارتنا وآثارنا ،،























المكان الثالث في منطقة السلطان أحمد ، وقد يكون من أهمها ، هو قصر ( توب كابي ) ،،



أخذ هذا القصر الذي كان يسمى " سرايا جديدي أميرة " اسمه الحالي في القرن الـ(19) من اسم احد أبواب أسواره ، تم البدء ببناء القصر بعد فتح القسطنطينية بعشرين سنة وتم الانتهاء من بناء المرحلة الأولى عام 1479 ، واستمر البناء فيه بعد ذلك لسنوات طويلة إذ تم إضافة أقسام كثيرة عليه بعد ذلك ،،

تبلغ مساحة القصر حولي 700 ألف متر مربع و ينتشر على مساحة واسعة تمتد من أيا صوفيا إلى ( حي كولخانة ) ومنه إلى ( حي سيركة جي ) ويحاط بأسوار عالية وعريضة تسمى بـ" سور سلطاني " ويوجد على هذه الأسوار 28 برج ، وفي عام 1888 تم هدم قسم من هذه الأسوار المطلة على الخليج مع بعض المقصورات بسبب إمرار خط حديدي من الموقع ،،

يحتوي القصر على الذي حول إلى متحف على العديد من الغرف ، وعلى أكثر من صالة عرض ، يعرض آثاراً كثيرة منها للأنبياء ، مثل عصا موسى ، وشعرات من لحية النبي صلى الله عليه وسلم ، وسيفه ، وسيوف أنبياء آخرين ، وآثاراً للصحابة وأخرى للأمويين والعباسيين وللعثمانيين ،،

بعض هذه الآثار ثابت صحيح ، والبعض الآخر بحاجة إلى التأكد من صحته ،،











قبور أحد الخلفاء وأهل بيته ،،













مما يميز القصر ، إطلالته الرائعة على مضيق البسفور وبحر مرمرة ، وأسوار القسطنطينية القديمة واضحة تماماً هنا ،،











حافظة قديمة للحجر الأسود ،،





جرت عادتهم في هذا القصر من عهد الدولة العثمانية ، أن القرآن يقرأ في هذه الغرفة على مدار 24 ساعة ، يتناوب عليها 4 قراء ، وما زالت هذه العادة من ذلك الوقت وإلى الآن ،،



رداء ينسب لعلي بن أبي طالب رضي الله عنه ، وقفت أمامه طويلا وقارنت بينه وبين ما نلبس !



بعدما انتهينا من هذا الجولة ، فوجئنا بروعة أنستنا كل ما رأينا ، يعرض في القصر يومياً السلام السلطاني والطريقة التي كان يستقبل فيها السلطان العثماني ، وكأنهم يريدون أن يعود الزائر رغماً عنه وهو مشتاق إلى تلك الأيام ،،















كان هذا الثلث الثاني لتقريري عن تركيا ، حاولت أن أختصر فيه الكلام ، وأن أدعه للصور واللقطات ، وأؤكد ما أكدته سابقاً ، أني لم أرى من تركيا إلا اسطنبول ، ولم أرى من اسطنبول إلى أقل من عشر معشار ما فيها ،،

فهل تلوموني بعدما رأيتم في عشق تركيا والهيام بها ؟!

منقول







الموضوع الأصلي : اسطنبول ، ذكرى عبقة وتاريخ مجيد ! // المصدر : منتديات أمل تلمسان // الكاتب: moufdi


توقيع : moufdi


2010-10-03, 19:19
المشاركة رقم:
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو ذهبي
الرتبه:
عضو ذهبي
الصورة الرمزية


البيانات
الجزائر
firefox
ذكر
الدولة : الجزائر
عدد المساهمات : 7296
تاريخ التسجيل : 20/03/2009
العمر : 24
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
http://www.amaltilimsan.net/

مُساهمةموضوع: رد: اسطنبول ، ذكرى عبقة وتاريخ مجيد !


اسطنبول ، ذكرى عبقة وتاريخ مجيد !




شكرا لك و جزاك الله كل خير





الموضوع الأصلي : اسطنبول ، ذكرى عبقة وتاريخ مجيد ! // المصدر : منتديات أمل تلمسان // الكاتب: sfico


توقيع : sfico






http://www.amaltilimsan.net/



2010-10-03, 19:21
المشاركة رقم:
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
Admin
الرتبه:
Admin
الصورة الرمزية


البيانات
الجزائر
firefox
ذكر
عدد المساهمات : 12330
تاريخ التسجيل : 17/03/2009
العمر : 25
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
http://www.amaltilimsan.net

مُساهمةموضوع: رد: اسطنبول ، ذكرى عبقة وتاريخ مجيد !


اسطنبول ، ذكرى عبقة وتاريخ مجيد !


شكرا على مرورك





الموضوع الأصلي : اسطنبول ، ذكرى عبقة وتاريخ مجيد ! // المصدر : منتديات أمل تلمسان // الكاتب: moufdi


توقيع : moufdi



الــرد الســـريـع
..




مواضيع ذات صلة





تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة