1. youtube
  2. rss
 

اللهم إني أستغفرك من كل فريضةأوجبتها علي في آناء الليل والنهارتركتها خطأ أو عمداأو نسيانا أو جهلا

اعلانات المنتدى


أهلا وسهلا بك إلى منتديات أمل تلمسان.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
منتديات أمل تلمسان :: الأخبار

شاطر

2009-07-29, 21:14
المشاركة رقم:
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو ذهبي
الرتبه:
عضو ذهبي
الصورة الرمزية


البيانات
الجزائر
firefox
ذكر
الدولة : الجزائر
عدد المساهمات : 7296
تاريخ التسجيل : 20/03/2009
العمر : 24
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
http://www.amaltilimsan.net/

مُساهمةموضوع: - أخبار الفن و المشاهير - وردة الجزائر تتفتح في قرطاج


- أخبار الفن و المشاهير - وردة الجزائر تتفتح في قرطاج


:بسم الله الرحم





-
من فوق تلة في مدينة قرطاج التاريخية (شمال تونس) أطلت علينا سيدة الطرب
العربي وردة الجزائرية بطلعة بهية لتتفتح من جديد زهرة يانعة متجددة وتعيد
لرواد مهرجان قرطاج الدولي ذكريات الماضي العتيق.

“في يوم وليلة” كانت وردة الجزائر بيننا تصدح بصوت لم تزده السنين السبعين إلا أصالة ورقة واتزانا.
على
امتداد ساعة ونصف الساعة أطربت وردة الجمهور بعديد الأغاني الخفيفة التي
تجاري الوقت والعصر مع الاحتفاظ بآخر مذاق لطعم الفن الأصيل. فغنت “في يوم
وليلة” وأتبعها بأغنية “الوداع” مستحضرة تلك الأيام الخوالي مع بليغ حمدي
ومحمد عبد الوهاب ورشدي أباظة.

ومن
ثمة تتوجه الشحرورة الجزائرية إلى جمهورها وتعتذر عن طول الغياب قائلة له
“لولا الملامة” وتصل بعد ذلك إلى قمة الإبداع الفني من خلال أغنية ”أكذب
عليك” ولا تنسى أن تودع جمهورها من خلال أغنية “بودعك” على أمل لقاء قريب.

وبصوت عذب، منبعث من حنجرتها الذهبية وقعت وردة أغنية ”حرّمت أحبك” ليتفاعل معها الجمهور ويطلق العنان للرقص والغناء.
في
ليلة شديدة الحرارة غصت مدارج المسرح الروماني بآلاف الجماهير الذين
احتشدوا ليشنفوا سمعهم بطرب أصيل ويتخلصوا من شوائب الأغاني البسيطة التي
انتشرت عبر الفضائيات.

جمهور
أبى إلا أن يكرم سيدة الطرب الأولى بنفسه فيأخذ عنها مشعل الغناء فوق خشبة
قرطاج فتصدح كافة أرجاء المسرح الأثري بأغان حفظها عن ظهر قلب وتبقى
الوردة العربية مستمعة مأخوذة بروعة الجمهور.

أبدى
الجمهور الذي كان أغلبه من الشباب فرحه وغبطته بلقاء وردة بعد سنين طوال
وهو ما تجلى في رصدنا لردود أفعال الجمهور عقب نهاية الحفل فقد أجمعوا على
أنهم جاؤوا فقط ليستمتعوا بمشاهدة وردة في حلتها الجديدة فلا سبيل لنقد
صوتها أو لومها على سهو أو نسيان وهي ملكة الطرب العربي.

فندت
وردة في ليلة قرطاج كل ماراج حول امكانية تعبها وعدم قدرتها مواصلة الغناء
فصالت وجالت فوق خشبة المسرح الأثري وأثبتت بالقطع أن الزمن لا يترك أثره
على كبار الفنانين.

يذكر
أن وردة الجزائرية واسمها الحقيقي وردة محمد فتوكي ولدت في فرنسا عام 1939
لأب جزائري وأم لبنانية واشتهرت في بلدها الجزائر بالأغاني الحماسية
والعاطفية. وكانت تقدم أروع الأغاني للفنانين الكبار مثل أم كلثوم وأسمهان
وعبد الحليم حافظ.

اعتزلت
الغناء لسنوات طويلة بعد زواجها لكنها ما لبثت أن عادت إليه مرة أخرى
عندما طلب منها الرئيس الجزائري هواري بومدين العودة مجددا إلى الغناء وفي
عيد استقلال الجزائر عام 1972


كان ميلادها الفني الحقيقي في أغنية “أوقاتي بتحلو” التي أطلقتها في عام 1979م في حفل فني مباشر من ألحان الراحل سيد مكاوي.
ولهذه
الأغنية قصة جميلة حيث كانت تنوي كوكب الشرق أم كلثوم تقديمها في عام 1975
لكن الموت فاجأها لتعيش سنوات طويلة في أدراج سيد مكاوي حتى جاء دور وردة
في غنائها وقدمتها كأفضل ما غنت حتى الآن.

وقد بيع في مختلف بلدان العالم أزيد من 20 مليون من ألبومات وردة الجزائرية التي يحفل رصيدها الفني بحوالي 300 أغنية.
وكانت وردة قبل حفلها أمس بقرطاج قد أحيت حفلين في موطنها الجزائر يومي 5 و6 جويلية الفارط.







توقيع : sfico






الــرد الســـريـع
..




مواضيع ذات صلة





تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة