1. youtube
  2. rss
 

اللهم إني أستغفرك من كل فريضةأوجبتها علي في آناء الليل والنهارتركتها خطأ أو عمداأو نسيانا أو جهلا

اعلانات المنتدى


أهلا وسهلا بك إلى منتديات أمل تلمسان.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
حديقة الأعداد للتدريب على كتابة وتلوين
أوراق عمل للتدريب على كتابة الأعداد من 0 إلى 9
أوراق وبطاقات: للكتابة بالخط المنقط، للقراءة وتزيين القسم
مذكرات المقطع الثاني رياضيات للأستاذ عبد الصمد
سلاسل تطبيقية في مادة الرياضيات للسنة الأولى ابتدائي
حكم عجيبة في آية كريمة
دخل طفل بعمر الـ5
سهيلة معّلم تؤكد سأكون في الجزء الثاني من "الخاوة" رمضان 2018!
دورة استراتيجيات النجاح الإداري .
لغز صلاة الثلث الأخير من الليل استوقفتني صلاة الثلث الآخر من الليل فوجدت عجباً: - إنّ الصلاة المكتوبة نداؤها بصوت البشر ، وصلاة الثلث الآخر من
دورة ادارة المشاريع الاحترافية
دورة مفاهيم إدارة الجودة الشاملة في تطوير نظام التدريب .
دع الحياة تسير كما خلقها الرحمن
أمس في 11:54
أمس في 11:51
أمس في 11:47
أمس في 11:43
أمس في 11:35
2017-10-18, 09:08
2017-10-17, 14:38
2017-10-17, 11:07
2017-10-17, 09:58
2017-10-16, 20:32
2017-10-16, 13:36
2017-10-16, 10:43
2017-10-13, 09:25
moufdi
moufdi
moufdi
moufdi
moufdi
abou khaled
انغام الربيع
moufdi
سمر السعيد
abou khaled
سمر السعيد
سمر السعيد
abou khaled

منتديات أمل تلمسان :: اسلاميات :: المنتدى الاسلامى العام

شاطر

2011-02-21, 20:09
المشاركة رقم:
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو نشيط
الرتبه:
عضو نشيط
الصورة الرمزية

avatar

البيانات
ie6
ذكر
الدولة : sudan
عدد المساهمات : 55
تاريخ التسجيل : 21/02/2011
العمر : 27
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:

مُساهمةموضوع: عندما يموت الطفل هل يصلي عليه


عندما يموت الطفل هل يصلي عليه


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


حَدَّثَنَا ابْنُ أَبِي عِمْرَانَ ، قَالَ : ثنا أَبُو خَيْثَمَةَ ،
قَالَ :ثنا يَعْقُوبُ بْنُ إبْرَاهِيمَ بْنِ سَعْدٍ ،قَالَ : ثنا أَبِي عَنْ
ابْنِ إِسْحَاقَ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ أَبِي بَكْرٍ ، عَنْ عَمْرَةَ ،
عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا
« أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ دَفَنَ ابْنَهُ
إبْرَاهِيمَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ وَلَمْ يُصَلِّ عَلَيْهِ » .
حَدَّثَنَا ابْنُ أَبِي دَاوُد ، قَالَ : ثنا مُحَمَّدُ بْنُ يَحْيَى
النَّيْسَابُورِيُّ ، قَالَ : ثنا يَعْقُوبُ ، فَذَكَرَ مِثْلَهُ . قَالَ أَبُو جَعْفَرٍ
: فَذَهَبَ قَوْمٌ إلَى أَنَّهُ لَا يُصَلَّى عَلَى الطِّفْلِ ،
وَاحْتَجُّوا فِي ذَلِكَ بِهَذَا الْحَدِيثِ . وَرَوَوْا فِي ذَلِكَ
أَيْضًا عَنْ سَمُرَةَ بْنِ جُنْدُبٍ : حَدَّثَنَا أَحْمَدُ بْنُ دَاوُد ،
قَالَ : ثنا أَبُو مَعْمَرٍ ، قَالَ :
ثنا عَبْدُ الْوَارِثِ ، قَالَ : ثنا عُقْبَةُ بْنُ يَسَارٍ ،
قَالَ : حَدَّثَنِي عُثْمَانُ بْنُ جِحَاشٍ ، وَكَانَ ابْنَ أَخِي سَمُرَةَ بْنِ جُنْدُبٍ ،
قَالَ : مَاتَ ابْنٌ لِسَمُرَةَ
، قَدْ كَانَ سُقِيَ ، فَسَمِعَ بُكَاءً ، فَقَالَ : ( مَا هَذَا ؟ )
فَقَالُوا عَلَى فُلَانٍ مَاتَ ، فَنَهَى عَنْ ذَلِكَ ، ثُمَّ دَعَا
بِطَسْتٍ وَنَقِيرٍ فَغَسَلَ بَيْنَ يَدَيْهِ ، وَكَفَّنَ بَيْنَ يَدَيْهِ ،
ثُمَّ قَالَ لِمَوْلَاهُ فُلَانٍ : انْطَلِقْ بِهِ إلَى حُفْرَتِهِ ،
فَإِذَا وَضَعْته فِي لَحْدِهِ ، فَقُلْ : بِسْمِ اللَّهِ وَعَلَى سُنَّةِ
رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ثُمَّ أَطْلِقْ عُقَدَ
رَأْسِهِ وَعُقَدَ رِجْلَيْهِ ، وَقُلْ : " اللَّهُمَّ لَا تَحْرِمْنَا
أَجْرَهُ وَلَا تَفْتِنَّا بَعْدَهُ " قَالَ : وَلَمْ يُصَلِّ عَلَيْهِ .
حَدَّثَنَا إبْرَاهِيمُ بْنُ مَرْزُوقٍ ، قَالَ : ثنا وَهْبٌ ،قَالَ : ثنا
شُعْبَةُ ، يَعْنِي عَنْ خِلَاسٍ ، عَنْ ابْنِ جِحَاشٍ ، عَنْ سَمُرَةَ
بْنِ جُنْدُبٍ، أَنَّ صَبِيًّا لَهُ مَاتَ ، فَقَالَ : ادْفِنُوهُ وَلَا تُصَلُّوا
عَلَيْهِ ، فَإِنَّهُ لَيْسَ عَلَيْهِ إثْمٌ ، ثُمَّ اُدْعُوا اللَّهَ
لِأَبَوَيْهِ أَنْ يَجْعَلَهُ لَهُمَا فَرَطًا وَسَلَفًا .
وَخَالَفَهُمْ فِي ذَلِكَ آخَرُونَ ، فَقَالُوا : بَلْ يُصَلَّى عَلَى الطِّفْلِ .
وَاحْتَجُّوا فِي ذَلِكَ بِمَا حَدَّثَنَا يُونُسُ ، قَالَ :أَنَا
سُفْيَانُ ، عَنْ طَلْحَةَ بْنِ يَحْيَى بْنِ طَلْحَةَ ، عَنْ عَمَّتِهِ
عَائِشَةَ بِنْتِ طَلْحَةَ ، عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا زَوْجِ
النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَتْ : « جَاءَتْ الْأَنْصَارُ
بِصَبِيٍّ إلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لِيُصَلِّيَ عَلَيْهِ فَقُلْت : ص508
- وَقِيلَ لَهُ : هَنِيئًا لَهُ يَا رَسُولَ اللَّهِ ، لَمْ
يَعْمَلْ سُوءًا قَطُّ ، وَلَمْ يُدْرِكْهُ ، عُصْفُورٌ مِنْ عَصَافِيرِ
الْجَنَّةِ . فَقَالَ : أَوْ غَيْرُ ذَلِكَ إنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ
لَمَّا خَلَقَ الْجَنَّةَ ، خَلَقَ لَهَا أَهْلًا وَهُمْ فِي أَصْلَابِ
آبَائِهِمْ وَخَلَقَ النَّارَ ، وَخَلَقَ لَهَا أَهْلًا وَهُمْ فِي أَصْلَابِ آبَائِهِمْ » .
حَدَّثَنَا أَحْمَدُ بْنُ دَاوُد ، قَالَ : ثنا حَرْمَلَةُ بْنُ يَحْيَى ،
قَالَ : ثنا ابْنُ وَهْبٍ ، قَالَ : أَخْبَرَنِي عَمْرُو بْنُ الْحَارِثِ ،
عَنْ عُمَارَةَ بْنِ غَزِيَّةَ ، عَنْ إِسْحَاقَ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ
أَبِي طَلْحَةَ ، عَنْ أَبِيهِ « أَنَّ أَبَا طَلْحَةَ دَعَا رَسُولَ
اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إلَى عُمَيْرِ بْنِ أَبِي
طَلْحَةَ ، حِين تُوُفِّيَ فَأَتَاهُمْ فَصَلَّى عَلَيْهِ ، فَتَقَدَّمَ
رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَكَانَ أَبُو طَلْحَةَ
وَرَاءَهُ ، وَأُمُّ سُلَيْمٍ وَرَاءَ أَبِي طَلْحَةَ لَمْ يَكُنْ
مَعَهُمْ غَيْرُهُمْ » ، وَإِنَّمَا كَانَ تَزَوُّجُ أَبِي طَلْحَةَ
وَأُمِّ سُلَيْمٍ بَعْدَ قُدُومِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ
وَسَلَّمَ الْمَدِينَةَ بِمُدَّةٍ ، وَعُمَيْرٌ وَلَدُهُ مِنْهَا فِي ذَلِكَ النِّكَاحِ ،
تُوُفِّيَ وَهُوَ طِفْلٌ، فَهَذَا أَخُوهُ عَبْدُ اللَّهِ بْنُ أَبِي طَلْحَةَ يَذْكُرُ
« أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ صَلَّى عَلَيْهِ » .
حَدَّثَنَا عَبْدُ الْعَزِيزِ بْنُ مُعَاوِيَةَ ، قَالَ : ثنا إسْمَاعِيلُ
بْنُ سَعِيدٍ الْجُبَيْرِيُّ ، قَالَ : ثنا أَبِي عَنْ زِيَادِ بْنِ
جُبَيْرِ بْنِ حَيَّةَ ، عَنْ أَبِيهِ فِيمَا يَحْسِبُ عَبْدُ الْعَزِيزِ
يَشُكُّ فِي أَبِيهِ خَاصَّةً ، عَنْ الْمُغِيرَةِ بْنِ شُعْبَةَ ، قَالَ :
قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ :
« الطِّفْلُ يُصَلَّى عَلَيْهِ » .
حَدَّثَنَا أَبُو أُمَيَّةَ ، قَالَ : ثنا أَبُو نُعَيْمٍ ، قَالَ : ثنا
عَبْدُ السَّلَامِ ، عَنْ لَيْثٍ ، عَنْ عَامِرٍ ، عَنْ الْبَرَاءِ ، قَالَ
: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ « أَحَقُّ
مَنْ صَلَّيْتُمْ عَلَيْهِ أَطْفَالُكُمْ » . وَقَدْ قَالَ عَامِرٌ
الشَّعْبِيُّ « إنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ
قَدْ كَانَ صَلَّى عَلَى ابْنِهِ إبْرَاهِيمَ » وَلَمْ يَكُنْ لِيَقُولَ
ذَلِكَ إلَّا وَقَدْ كَانَ ثَبَتَ عِنْدَهُ .
حَدَّثَنَا ابْنُ مَرْزُوقٍ ، قَالَ : ثنا أَبُو عَامِرٍ عَنْ سُفْيَانَ ،
عَنْ جَابِرٍ عَنْ الشَّعْبِيِّ ، قَالَ : « مَاتَ إبْرَاهِيمُ بْنُ
رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَهُوَ ابْنُ سِتَّةَ
عَشَرَ شَهْرًا فَصَلَّى عَلَيْهِ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِوَسَلَّمَ » ص509
حَدَّثَنَا الْحَسَنُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مَنْصُورٍ ، قَالَ : ثنا
الْهَيْثَمُ بْنُ جَمِيلٍ ، قَالَ : حَدَّثَنِي شَرِيكٌ ، عَنْ جَابِرٍ
، فَذَكَرَ مِثْلَهُ بِإِسْنَادِهِ . غَيْرَ أَنَّهُ قَالَ ( وَهُوَ
ابْنُ سِتَّةَ عَشَرَ شَهْرًا ، أَوْ ثَمَانِيَةَ عَشَرَ شَهْرًا ) . فَفِي
هَذِهِ الْآثَارِ ، إثْبَاتُ الصَّلَاةِ عَلَى الْأَطْفَالِ .
فَلَمَّا تَضَادَّتْ الْآثَارُ فِي ذَلِكَ ، وَجَبَ أَنَّ نَنْظُرَ إلَى
مَا عَلَيْهِ عَمَلُ الْمُسْلِمِينَ ، الَّذِي قَدْ جَرَتْ عَلَيْهِ
عَادَاتُهُمْ ، فَيُعْمَلُ عَلَى ذَلِكَ ، وَيَكُونُ نَاسِخًا لِمَا
خَالَفَهُ . فَكَانَتْ عَادَةُ الْمُسْلِمِينَ الصَّلَاةَ عَلَى
أَطْفَالِهِمْ ، فَثَبَتَ مَا وَافَقَ ذَلِكَ مِنْ الْآثَارِ ، وَانْتَفَى
مَا خَالَفَهُ . فَهَذَا وَجْهُ هَذَا الْبَابِ مِنْ طَرِيقِ الْآثَارِ .
وَأَمَّا وَجْهُهُ مِنْ طَرِيقِ النَّظَرِ ، فَإِنَّا رَأَيْنَا
الْأَطْفَالَ يُغَسَّلُونَ بِاتِّفَاقِ الْمُسْلِمِينَ عَلَى ذَلِكَ .
وَقَدْ رَأَيْنَا الْبَالِغِينَ كُلُّ مَنْ غُسِّلَ مِنْهُمْ ، صُلِّيَ
عَلَيْهِ ، وَمَنْ لَمْ يُغَسَّلْ مِنْ الشُّهَدَاءِ فَفِيهِ اخْتِلَافٌ .
فَمِنْ النَّاسِ مَنْ يُصَلِّي عَلَيْهِ ، وَمِنْهُمْ مَنْ لَا يُصَلِّي
عَلَيْهِ ، فَكَانَ الْغُسْلُ لَا يَكُونُ إلَّا وَبَعْدَهُ صَلَاةٌ ،
وَقَدْ يَكُونُ الصَّلَاةُ وَلَا غُسْلَ قَبْلَهَا . فَلَمَّا كَانَ
الْأَطْفَالُ يُغَسَّلُونَ كَمَا يُغَسَّلُ الْبَالِغُونَ ، ثَبَتَ أَنْ
يُصَلَّى عَلَيْهِمْ ، كَمَا يُصَلَّى عَلَى الْبَالِغِينَ . هَذَا هُوَ
النَّظَرُ فِي هَذَا الْبَابِ ، وَقَدْ وَافَقَ مَا جَرَتْ عَلَيْهِ
عَادَةُ الْمُسْلِمِينَ مِنْ الصَّلَاةِ عَلَى الْأَطْفَالِ . وَهُوَ
قَوْلُ أَبِي حَنِيفَةَ ، وَأَبِي يُوسُفَ ، وَمُحَمَّدٍ
رَحِمَهُ اللَّهُ تَعَالَى ، وَقَدْ رُوِيَ ذَلِكَ عَنْ جَمَاعَةٍ مِنْ
أَصْحَابِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ .
حَدَّثَنَا يُونُسُ ، قَالَ : أَنَا ابْنُ وَهْبٍ ، عَنْ يُونُسَ ، عَنْ
نَافِعٍ أَنَّهُ حَدَّثَهُ أَنَّ عَبْدَ اللَّهِ بْنَ عُمَرَ ، صَلَّى فِي
الدَّارِ عَلَى مَوْلُودٍ لَهُ ، ثُمَّ أَمَرَ بِهِ ، فَحُمِلَ ، فَدُفِنَ .
حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ شَيْبَةَ ، قَالَ : ثنا يَزِيدُ بْنُ هَارُونَ ،
قَالَ : أَنَا مُحَمَّدُ بْنُ رَاشِدٍ ، عَنْ عَطَاءٍ ، عَنْ جَابِرِ بْنِ
عَبْدِ اللَّهِ ، قَالَ : إذَا اسْتَهَلَّ الصَّبِيُّ وُرِثَ ، وَصُلِّيَ عَلَيْهِ .
حَدَّثَنَا يُونُسُ ، قَالَ : أَنَا ابْنُ وَهْبٍ ، عَنْ ابْنِ لَهِيعَةَ ،
عَنْ يَزِيدَ بْنِ أَبِي حَبِيبٍ ، عَنْ مَنْصُورِ بْنِ أَبِي مَنْصُورٍ ،
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّهُ اُسْتُفْتِيَ فِي
صَبِيٍّ مَوْلُودٍ مَاتَ : أَيُصَلَّى عَلَيْهِ ؟ قَالَ : نَعَمْ .
حَدَّثَنَا ابْنُ مَرْزُوقٍ ، قَالَ : ثنا وَهْبٌ ، قَالَ : ثنا شُعْبَةُ ،
عَنْ يَحْيَى بْنِ سَعِيدِ بْنِ الْمُسَيِّبِ ،
قَالَ : رَأَيْت أَبَا هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ
صَلَّى عَلَى مَنْفُوسٍ لَمْ يَعْمَلْ خَطِيئَةً قَطُّ ، فَسَمِعْتُهُ يَقُولُ
( اللَّهُمَّ أَعِذْهُ مِنْ عَذَابِ الْقَبْرِ ) .






الموضوع الأصلي : عندما يموت الطفل هل يصلي عليه // المصدر : منتديات أمل تلمسان // الكاتب: ملك الغرام


توقيع : ملك الغرام






الــرد الســـريـع
..




مواضيع ذات صلة





تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة