1. youtube
  2. rss
 

اللهم إني أستغفرك من كل فريضةأوجبتها علي في آناء الليل والنهارتركتها خطأ أو عمداأو نسيانا أو جهلا

اعلانات المنتدى


أهلا وسهلا بك إلى منتديات أمل تلمسان.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
ماذا أفعل أولاً زد في
القواعد الصحيحة للنظافة والترتيب في البيت
أفكار بسيطة لتسهيل شغل البيت
امتحانات الفصل الثاني للسنة الخامسة ابتدائي في كل المواد
سهيلة معلم ترقبوني في "عاشور العاشر2" و"بيبيش وبيبيشة 4" في رمضان 2017
أروع المطويات في الفرنسية للسنة الخامسة ابتدائي
معـــــــــــــــارك مع النفس
10 مواضيع مقترحة لشهادة التعليم المتوسط BEM 2017
الدولة الجزائرية في ظل الحكم العثماني (تاريخ)
العلاقات الداخلية للعالم الاسلامي (تاريخ)
الجزائر في العصر الحديث ( تنظيم الدولة الجزائرية)
المجال الجغرافي و السياسي للعالم الاسلامي (تاريخ)
تاريخ امتحانات الفصل الثاني 2017 ( للأطوار التعليمية الثلاث
اليوم في 16:04
اليوم في 13:55
اليوم في 13:54
أمس في 10:42
2017-02-20, 09:59
2017-02-19, 21:38
2017-02-17, 19:57
2017-02-15, 13:35
2017-02-15, 13:24
2017-02-15, 13:22
2017-02-15, 13:21
2017-02-15, 13:20
2017-02-15, 13:14
abou khaled
هدير نور
هدير نور
moufdi
moufdi
chikhdj71
abou khaled
moufdi
moufdi
moufdi
moufdi
moufdi
moufdi

منتديات أمل تلمسان :: اسلاميات :: القران الكريم والحديث النبوي الشريف

شاطر

2011-12-30, 12:23
المشاركة رقم:
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مشرف قسم سياحة عربية و عالمية
الرتبه:
مشرف قسم سياحة عربية و عالمية
الصورة الرمزية


البيانات
الجزائر
google chrome
ذكر
الدولة : تلمـــALGــــسان
عدد المساهمات : 356
تاريخ التسجيل : 03/12/2011
العمر : 21
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
https://www.amaltilimsan.net/

مُساهمةموضوع: السور التي نزلت بمكة وبها آيات مدنية


السور التي نزلت بمكة وبها آيات مدنية













السور التي نزلت بمكة وبها آيات مدنية



















قال البيهقي في «الدلائل» في بعض السور التي نزلت بمكة آيات نزلت بالمدينة فألحقت بها، وكذا قال ابن الحصار‏:‏ كل نوع من المكي والمدني منه آيات مستثناة‏، قال‏:‏ إلا أن من الناس من اعتمد في الاستثناء على الاجتهاد دون النقل‏.

وقال ابن حجر في شرح البخاري‏:‏ قد اعتنى بعض الأئمة ببيان ما نزل من الآيات بالمدينة في السور المكية‏، قال‏:‏ وأما عكس ذلك فهو نزول شيء من سورة بمكة تأخر نزول تلك السورة إلى المدينة فلم أره إلا نادراً‏.‏

قلت‏:‏ وها أنا ذا أذكر ما وقفت على استثنائه من النوعين مستوعباً ما رأيته من ذلك على الاصطلاح الأول، دون الثاني وأشير إلى أدلة الاستثناء:‏

الفاتحة

ورد أن نصفها نزل بالمدينة، والظاهر أنها النصف الثاني ولا دليل لهذا القول‏.


البقرة

استثنى منها آيتان: (فَاعْفُوا وَاصْفَحُوا)، (لَيْسَ عَلَيْكَ هُدَاهُمْ).‏

الأنعام

قال ابن الحصار‏:‏ استثني منها تسع آيات، ولا يصح به نقل، خصوصاً مع ما قد ورد أنها نزلت جملة‏.‏

قلت‏:‏ قد صح النقل عن ابن عباس باستثناء (قُلْ تَعَالَوْا...)‏ الآيات الثلاث كما تقدم والبواقي: (وَمَا قَدَرُوا اللَّهَ) ‏لما أخرجه ابن أبي حاتم أنها نزلت في مالك بن الصيف‏، وقوله‏:‏ (وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِبًا...)‏ الآيتين نزلتا في مسيلمة‏، وقوله: (الَّذِينَ آَتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْرِفُونَهُ كَمَا يَعْرِفُونَ أَبْنَاءَهُمُ)‏‏ وقوله‏: (وَالَّذِينَ آَتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْلَمُونَ أَنَّهُ مُنَزَّلٌ مِنْ رَبِّكَ بِالْحَقِّ).

وأخرج أبو الشيخ عن الكلبي قال‏:‏ نزلت الأنعام كلها بمكة‏، إلا آيتين نزلتا بالمدينة في رجل من اليهود وهو الذي قال‏:‏ ما أنزل الله على بشر من شيء‏.

وقال الفرياني‏:‏ حدثنا سفيان عن ليث بن بشر قال‏:‏ الأنعام مكية إلا: (قُلْ تَعَالَوْا...)‏ والآية التي بعدها‏.‏


الأعراف


أخرج أبو الشيخ ابن حبان عن قتادة قال‏:‏ الأعراف مكية إلا آية: (وَاسْأَلْهُمْ عَنِ الْقَرْيَةِ...)‏ وقال غيره‏:‏ من المدني: (وَإِذْ أَخَذَ رَبُّكَ مِنْ بَنِي آَدَمَ...) مدني.


الأنفال


استثنى منها (وَإِذْ يَمْكُرُ بِكَ الَّذِينَ كَفَرُوا...)‏ الآية‏، قال مقاتل‏:‏ نزلت بمكة‏، قلت‏:‏ يرده ما صح عن ابن عباس أن هذه الآية بعينها نزلت بالمدينة كما أخرجناه في أسباب النزول واستثنى بعضهم قوله‏:‏ (يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ حَسْبُكَ اللَّهُ...) الآية وصححه ابن العربي وغيره‏.‏

قلت‏:‏ يؤيده ما أخرجه البزار عن ابن عباس أنها نزلت لما أسلم عمر‏.‏


براءة


قال ابن الغرس‏:‏ مدنية إلا آيتين: (لَقَدْ جَاءَكُمْ رَسُولٌ مِنْ أَنْفُسِكُمْ...)‏ إلى آخرها‏ ، قلت‏:‏ غريب، كيف وقد ورد أنها آخر ما نزل‏.‏

واستثنى بعضهم: (مَا كَانَ لِلنَّبِيِّ...)‏ الآية لما ورد أنها نزلت في قوله عليه الصلاة والسلام لأبي طالب: "لأستغفرن لك ما لم أنه عنك‏".‏


يونس


استثنى منها: (فَإِنْ كُنْتَ فِي شَكٍّ...)‏ الآيتين، وقوله‏:‏ ‏(وَمِنْهُمْ مَنْ يُؤْمِنُ بِهِ...) الآية قيل: نزلت في اليهود، وقيل: من أولها إلى رأس أربعين مكي، والباقي مدني؛ حكاها ابن الغرس والسخاوي في جمال القراء‏.


‏هود


استثنى منها ثلاث آيات: (فَلَعَلَّكَ تَارِكٌ...)، (أَفَمَنْ كَانَ عَلَى بَيِّنَةٍ مِنْ رَبِّهِ...)‏، (وَأَقِمِ الصَّلَاةَ طَرَفَيِ النَّهَارِ...)‏ قلت‏:‏ دليل الثالثة ما صح عن عدة طرق أنها نزلت بالمدينة في حق أبي اليسر‏.


يوسف


استثنى منها ثلاث آيات من أولها حكاه أبو حيان وهو واه جداً لا يلتفت إليه‏.‏


الرعد


أخرج أبو الشيخ عن قتادة قال‏:‏ سورة الرعد مدنية إلا آية قوله‏:‏ (وَلَا يَزَالُ الَّذِينَ كَفَرُوا تُصِيبُهُمْ بِمَا صَنَعُوا قَارِعَةٌ) وعلى القول بأنها مكية يستثنى قوله‏:‏ ‏(اللَّهُ يَعْلَمُ...)‏ إلى قوله‏:‏ (شَدِيدُ الْمِحَالِ...)، كما تقدم والآية آخرها‏.

فقد أخرج أبن مردويه عن جندب قال‏:‏ جاء عبد الله بن سلام حتى أخذ بعضادتي باب المسجد قال‏:‏ أنشدكم بالله أي قوم تعلمون أني الذي أنزلت فيه: (وَمَنْ عِنْدَهُ عِلْمُ الْكِتَابِ...)‏ قالوا‏:‏ اللهم نعم‏.‏


إبراهيم


أخرج أبو الشيخ عن قتادة قال‏:‏ سورة إبراهيم مكية غير آيتين مدنيتين: (أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ بَدَّلُوا نِعْمَةَ اللَّهِ كُفْرًا...)‏ إلى: (وَبِئْسَ الْقَرَارُ...).‏


الحجر


استثنى بعضهم منها: (وَلَقَدْ آَتَيْنَاكَ سَبْعًا...) الآية‏، قلت‏:‏ وينبغي استثناء قوله‏:‏ (وَلَقَدْ عَلِمْنَا الْمُسْتَقْدِمِينَ...) الآية لما أخرجه الترمذي وغيره في سبب نزولها وأنها في صفوف الصلاة‏.‏


النحل


تقدم عن ابن عباس أنه استثنى آخرها، وأخرج أبو الشيخ عن الشعبي قال‏:‏ نزلت النحل كلها بمكة إلا هؤلاء الآيات: (وَإِنْ عَاقَبْتُمْ...) إلى آخرها‏.‏

وأخرج عن قتادة قال‏:‏ سورة النحل من قوله: (وَالَّذِينَ هَاجَرُوا فِي اللَّهِ مِنْ بَعْدِ مَا ظُلِمُوا...)‏ إلى آخرها مدني، وما قبلها إلى آخر السورة مكي‏.‏

وسيأتي في أوله ما نزل عن جابر بن زيد أن النحل نزل منها بمكة أربعون، وباقيها بالمدينة ويرد ذلك ما أخرجه أحمد عن عثمان بن أبي العاص في نزول: (إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ وَالْإِحْسَانِ...)‏ وسيأتي في نوع الترتيب‏.‏


الإسراء


استثنى منها: (وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الرُّوحِ...) الآية لما أخرج البخاري عن ابن مسعود أنها نزلت بالمدينة في جواب سؤال اليهود عن الروح‏.‏

واستثنى منها أيضاً: (وَإِنْ كَادُوا لَيَفْتِنُونَكَ...) إلى قوله‏:‏(إِنَّ الْبَاطِلَ كَانَ زَهُوقًا) وقوله‏:‏ (قُلْ لَئِنِ اجْتَمَعَتِ الْإِنْسُ وَالْجِنُّ...)‏ الآية وقوله‏:‏ (وَمَا جَعَلْنَا الرُّؤْيَا...)‏ الآية، وقوله‏:‏ (إِنَّ الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ مِنْ قَبْلِهِ...)‏ لما أخرجناه في أسباب النزول‏.‏


الكهف


استثنى من أولها إلى: (جُرُزًا )‏ وقوله‏:‏ (وَاصْبِرْ نَفْسَكَ...)‏ الآية (إِنَّ الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ...) إلى آخر السورة‏.‏


مريم


استثنى منها آية السجدة، وقوله‏:‏ (وَإِنْ مِنْكُمْ إِلَّا وَارِدُهَا...)‏.


طه


استثنى منها: (فَاصْبِرْ عَلَى مَا يَقُولُونَ...)‏ الآية‏.

قلت‏:‏ ينبغي أن يستثني آية أخرى،‏ فقد أخرج البزار وأبو يعلي عن أبي رافع قال: أضاف النبي صلى الله عليه وسلم ضيف، فأرسلني إلى رجل من اليهود أن أسلفني دقيقاً إلى هلال رجب، فقال‏:‏ لا إلا برهن، فأتيت النبي صلى الله عليه وسلم، فأخبرته‏، فقال‏:‏ "أما والله إني لأمين في السماء أمين في الأرض" فلم أخرج من عنده حتى نزلت هذه الآية: (وَلَا تَمُدَّنَّ عَيْنَيْكَ إِلَى مَا مَتَّعْنَا بِهِ أَزْوَاجًا مِنْهُمْ...).


الأنبياء


استثنى منها: (أَفَلَا يَرَوْنَ أَنَّا نَأْتِي الْأَرْضَ...)‏ الآية‏.‏


المؤمنون


استثنى منها: (حَتَّى إِذَا أَخَذْنَا مُتْرَفِيهِمْ بِالْعَذَابِ...)‏ إلى قوله: ‏(إِذَا هُمْ فِيهِ مُبْلِسُونَ).‏


الفرقان


استثنى منها: (وَالَّذِينَ لَا يَدْعُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَهًا آَخَرَ...) إلى ‏(وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا)‏‏.


الشعراء


استثنى ابن عباس منها: (وَالشُّعَرَاءُ يَتَّبِعُهُمُ الْغَاوُونَ) إلى آخرها كما تقدم‏، زاد غيره‏، وقوله‏:‏ (أَوَلَمْ يَكُنْ لَهُمْ آَيَةً أَنْ يَعْلَمَهُ عُلَمَاءُ بَنِي إِسْرَائِيلَ) حكاه ابن الغرس‏.‏


القصص


استثنى منها: ‏(الَّذِينَ آَتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ...) إلى قوله‏:‏ ‏(سَلَامٌ عَلَيْكُمْ لَا نَبْتَغِي الْجَاهِلِينَ)‏ فقد أخرج الطبراني عن ابن عباس أنها نزلت هي وآخر الحديد في أصحاب النجاشي الذين قدموا وشهدوا وقعة أحد‏، وقوله‏:‏ (إِنَّ الَّذِي فَرَضَ عَلَيْكَ الْقُرْآَنَ...)‏ الآية‏.‏


العنكبوت


استثنى من أولها إلى: (وَلَيَعْلَمَنَّ الْمُنَافِقِينَ) لما أخرجه ابن جرير في سبب نزولها‏، قلت‏:‏ ويضم إليه: (وَكَأَيِّنْ مِنْ دَابَّةٍ...) الآية لما أخرجه ابن أبي حاتم في سبب نزولها‏.‏


لقمان


استثنى منها ابن عباس: (وَلَوْ أَنَّمَا فِي الْأَرْضِ) الآيات الثلاث كما تقدم‏.


السجدة


استثنى منها ابن عباس: (أَفَمَنْ كَانَ مُؤْمِنًا...) الآيات الثلاث كما تقدم وزاد غيره: (تَتَجَافَى جُنُوبُهُمْ...)‏ ويدل له ما أخرجه البزار عن بلال قال‏:‏ كنا نجلس في المسجد وناس من الصحابة يصلون بعد المغرب إلى العشاء فنزلت‏.


سبأ


استثنى منها: (وَيَرَى الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ...)‏ الآية، وروى الترمذي عن فروة بن نسيك المرادي قال: أتيت النبي صلى الله عليه وسلم فقلت‏:‏ يا رسول الله ألا أقاتل من أدبر من قومي... الحديث، وفيه: أنزل في سبأ ما أنزل، فقال رجل‏:‏ يا رسول الله وما سبأ... الحديث‏.‏

قال ابن الحصار‏:‏ هذا يدل على أن هذه القصة مدنية لأن مهاجرة فروة بعد إسلام ثقيف سنة تسع‏، قال‏:‏ ويحتمل أن يكون قوله: وأنزل حكاية عما تقدم نزوله قبل هجرته‏.‏


يس


استثنى منها: (إِنَّا نَحْنُ نُحْيِي الْمَوْتَى...)‏ الآية لما أخرجه الترمذي والحاكم عن أبي سعيد قال‏:‏ كانت بنو سلمة في ناحية المدينة فأرادوا النقلة إلى قريب المسجد فنزلت هذه الآية‏، قال النبي صلى الله عليه وسلم: "إن آثاركم تكتب" فلم ينتقلوا.

واستثنى بعضهم: (وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ أَنْفِقُوا مِمَّا...)‏ الآية قيل نزلت في المنافقين‏.‏

الزمر

استثنى منها: (قُلْ يَا عِبَادِيَ...)‏ الآيات الثلاث كما تقدم عن ابن عباس‏، وأخرج الطبراني من وجه آخر عنه أنها نزلت في وحشي قاتل حمزة‏.‏

وزاد بعضهم: ‏(قُلْ يَا عِبَادِ الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا رَبَّكُمْ...) الآية وذكره السخاوي في جمال القراء‏، وزاد غيره: (اللَّهُ نَزَّلَ أَحْسَنَ الْحَدِيثِ...)‏ الآية وحكاه ابن الجزري‏.‏


غافر


استثنى منها:‏ (إِنَّ الَّذِينَ يُجَادِلُونَ...) إلى قوله:‏ (وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ)، فقد أخرج ابن أبي حاتم عن أبي العالية وغيره أنها نزلت في اليهود لما ذكروا الدجال وأوضحته في أسباب النزول‏.‏


الشورى


استثنى منها: (أَمْ يَقُولُونَ افْتَرَى...)‏ إلى قوله: ‏(إِنَّهُ بِعِبَادِهِ خَبِيرٌ بَصِيرٌ)‏ قلت‏:‏ بدلالة ما أخرجه الطبراني والحاكم في سبب نزولها فإنها نزلت في الأنصار‏.‏

وقوله: (وَلَوْ بَسَطَ اللَّهُ...)‏ الآية نزلت في أصحاب الصفة، واستثنى بعضهم: ‏(وَالَّذِينَ إِذَا أَصَابَهُمُ الْبَغْيُ...) إلى قوله: (مِنْ سَبِيلٍ) حكاه ابن الغرس‏.‏


الزخرف


استثنى منها: (وَاسْأَلْ مَنْ أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ...)‏ الآية‏، قيل: نزلت بالمدينة، وقيل: في السماء‏.‏


الجاثية


استثنى منها: (قُلْ لِلَّذِينَ آَمَنُوا يَغْفِرُوا...) الآية حكاه في جمال القراء عن قتادة‏.


الأحقاف


استثنى منها: ‏(قُلْ أَرَأَيْتُمْ إِنْ كَانَ مِنْ عِنْدِ اللَّهِ...) الآية فقد أخرج الطبراني بسند صحيح عن عوف بن مالك الأشجعي أنها نزلت بالمدينة في قصة إسلام عبد الله بن سلام وله طرق أخر، لكن أخرج ابن أبي حاتم عن مسروق قال‏:‏ أنزلت هذه الآية بمكة وإنما كان إسلام ابن سلام بالمدينة وإنما كانت خصومة خاصم بها محمداً صلى الله عليه وسلم‏.‏
وأخرج عن الشعبي قال‏:‏ ليس بعبد الله بن سلام وهذه الآية مكية‏.‏

واستثنى بعضهم: (وَوَصَّيْنَا الْإِنْسَانَ...) الآيات الأربع‏، وقوله: (فَاصْبِرْ كَمَا صَبَرَ أُولُو الْعَزْمِ...) الآية‏؛ حكاه في جمال القراء‏.‏


ق


استثنى منها: (وَلَقَدْ خَلَقْنَا السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ...) إلى ‏(لُغُوبٍ)‏ فقد أخرج الحاكم وغيره أنها نزلت في اليهود‏.‏


النجم


استثنى منها: (الَّذِينَ يَجْتَنِبُونَ كَبَائِرَ الْإِثْمِ...)‏ إلى قوله: (وَثَمُودَ فَمَا أَبْقَى) وقيل: (أَفَرَأَيْتَ الَّذِي تَوَلَّى)‏ الآيات التسع‏.‏


القمر


استثنى منها: (سَيُهْزَمُ الْجَمْعُ) الآية وهو مردود، وقيل: (إِنَّ الْمُتَّقِينَ...)‏ الآيتين‏.‏


الرحمن


استثنى منها: (َسْأَلُهُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ...)‏ الآية حكاه في جمال القراء‏.‏


الواقعة


استثنى منها: (ثُلَّةٌ مِنَ الْأَوَّلِينَ، وَثُلَّةٌ مِنَ الْآَخِرِينَ) وقوله: (فَلَا أُقْسِمُ بِمَوَاقِعِ النُّجُومِ...) ‏إلى: (وَتَجْعَلُونَ رِزْقَكُمْ أَنَّكُمْ تُكَذِّبُونَ)‏ لما أخرجه مسلم في سبب نزولها‏.‏


المجادلة


استثنى منها: (مَا يَكُونُ مِنْ نَجْوَى ثَلَاثَةٍ...)‏ الآية حكاه ابن الغرس وغيره‏.‏


التغابن


يستثنى منها: على أنها مكية آخرها لما أخرجه الترمذي، والحاكم في سبب نزولها‏.‏


التحريم


ورد عن قتادة أن المدني منها إلى رأس العشر والباقي مكي‏.‏


القلم


أخرج جبيرة في تفسيره عن الضحاك عن ابن عباس قال‏:‏ ‏(فَاصْبِرْ لِحُكْمِ رَبِّكَ...)‏ إلى: (فَجَعَلَهُ مِنَ الصَّالِحِينَ)‏ فإنه مدني حكاه السخاوي في جمال القراء‏.‏


المزمل


استثنى منها: (وَاصْبِرْ عَلَى مَا يَقُولُونَ...)‏ الآيتين حكاه الأصبهاني وقوله: (إِنَّ رَبَّكَ يَعْلَمُ أَنَّكَ تَقُومُ...)‏ إلى آخر السورة حكاه ابن الغرس‏.‏

ويرده ما أخرجه الحاكم عن عائشة أنه نزل بعد نزول صدر السورة بسنة، وذلك حين فرض قيام الليل في أول الإسلام قبل فرض الصلوات الخمس‏.‏


الإنسان


استثنى منها: (فَاصْبِرْ لِحُكْمِ رَبِّكَ...).‏


المرسلات


استثنى منها: (وَإِذَا قِيلَ لَهُمُ ارْكَعُوا لَا يَرْكَعُونَ)‏ حكاه ابن الغرس‏.‏


المطففين


قيل: مكية إلا ست آيات من أولها.


البلد


قيل: مدنية إلا أربع آيات من أولها‏.‏


الليل


قيل: مكية إلا أولها‏.‏


أرأيت - الماعون -


قيل: نزل ثلاث آيات من أولها بمكة، والباقي بالمدينة‏.‏




==============

By anes islam
و شكرا
؟.؟






الموضوع الأصلي : السور التي نزلت بمكة وبها آيات مدنية // المصدر : منتديات أمل تلمسان // الكاتب: anes islam


توقيع : anes islam








2011-12-30, 14:17
المشاركة رقم:
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مشرفة عامة
الرتبه:
مشرفة عامة
الصورة الرمزية


البيانات
الجزائر
google chrome
انثى
الدولة : الجزائر *تلمسان*
عدد المساهمات : 433
تاريخ التسجيل : 28/11/2011
العمر : 27
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
https://www.amaltilimsan.net/

مُساهمةموضوع: رد: السور التي نزلت بمكة وبها آيات مدنية


السور التي نزلت بمكة وبها آيات مدنية


سررت بقراءة الموضوع لك مني اجمل تحية




الموضوع الأصلي : السور التي نزلت بمكة وبها آيات مدنية // المصدر : منتديات أمل تلمسان // الكاتب: tasnim


توقيع : tasnim






الــرد الســـريـع
..




مواضيع ذات صلة





تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة